JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

هل بإمكانك مُساعدتي لأصير بنفس كفاءتك؟ مراجعة قمة الأداء Top-Performance
KEY-d118-0392-80e8
google-playkhamsatmostaqltradentmessengerblogger
هل بإمكانك مُساعدتي لأصير بنفس كفاءتك؟ مراجعة قمة الأداء Top-Performance

هل بإمكانك مُساعدتي لأصير بنفس كفاءتك؟ مراجعة قمة الأداء Top-Performance

في ظل عالمنا التنافسي، قد تحجم عن هذه الفكرة، وسيكون التساؤل: هل أنا في غنى عن المُنافسين؟ هو أول ما يطرأ في بالك كناقم لها. هل هذا تفكير شرير؟ لا، هل أنت مخطِّئ؟ نعم. مُخطِّئ من ن…

محمد منير
    كتاب قمة الأداء

    في ظل عالمنا التنافسي، قد تحجم عن هذه الفكرة، وسيكون التساؤل: هل أنا في غنى عن المُنافسين؟ هو أول ما يطرأ في بالك كناقم لها.

    هل هذا تفكير شرير؟ لا، هل أنت مخطِّئ؟ نعم. مُخطِّئ من ناحية ذاتك، فـفِعل كـهذا سيحُد مما ستحوزوه من نعيم هذه الحياة، كـنجاحك الدامي في عالم الأعمال!

    نسبة للقول: « يمكنك أن تحصل على كل ما تريد في الحياة فقط إن ساعدت ما يكفي من الآخرين كي يحصلوا على ما يريدون ».

    هذا ما ذكره زيج زيجلار في كتابه (قمة الأداء)، قد تتفق معه أو لن تتفق، عن نفسي أتفق وأطبق.

    عن المؤلف.. زيج زيجلار

    زيج زيجلار أمريكي الجنسي من مواليد سنة 1926.. توفي سنة 2012.. متحدث ومؤلف مشهور عالميا، مالك مؤسسة زيج زيجلار لتدريب الأفراد والشركات..  في كل من (إدارة الفرق، القيادة، النظم، المبيعات ... إلخ).


    أَلّفَ واحد وعشرون كتاب، من بينهم: أراك على القمة.. النجاح للمبتدئين.. فوق القمة (ما ترجم من مكتبة جرير).

    عن كتاب.. قمة الأداء 

    بين الإدارة وتطوير الذات والقيادة -التي اعتبرها الكاتب مقابلة للإدارة في أحيان كثيرة- ومع جملة من الأفكار المتنوعة، كان اللب هو: « تنمية التميز في الذات والآخرين ». الفكرة التي استمرّ تكرارها في كل أجزاء الكتاب.

    ثلاث أجزاء من 230 صفحة، تمثلت في متن الكتاب، كانت قمة الأداء هي الكلمة الرئيسية المفتاحية لهم [فن قمة الأداء.. علم قمة الأداء.. تحفيز أصحاب قمة الأداء].

    فن قمة الأداء

    جزء متخم.. من سبعة فصول مع أفكار تثير الفضول! هل تستجيب أم تقوم بردة فعل؟! سيناريو افتِراضيّ للتوضيح:

    أنت/تِ قارئ/ة نهم/ة، صدف أن هنالك شخص لا يعرفك، كَتَبَ لك مئة كلمة عبارة عن نصائح للقراءة، ووصفك بالمبتدئ/ة.

    قد يثير الأمر حفيظتك (لا لوم عليك)، لكن حَبَّذا أن لا تقول له: أنك دودة أرض- أقصد قراءة- وأنك بدأت القراءة منذ 5 أو 10 أو 15 سنة، وأنك ... هذا رد فعل.

    بل قل له: شكراً على النصائح سأحرص على تطبيقها.. هذه إستجابة.

    اقتباس من الكتاب (للتوضيح):
    إن كان رد الفعل والاستجابة يبدوان متشابهان بالنسبة لك، فاسمح لي بشرح الفرق، أنت تذهب إلى الطبيب، الذي يعطيك وصفة طبية ويخبرك بأن تعود في اليوم التالي.
    عندما تعود إن بدا عليه القلق وأخبرك أنه يحتاج إلى تغيير الوصفة لأن جسدك رد فعل على الدواء، فمن المحتمل أن يثير الأمر قلقك.
    من ناحية أخرى، إن أخبرك أن جسدك يستجيب للدواء فسوف تبتسم، لأنك تعلم أنك في طريقك للشفاء.
    ولذلك، رد الفعل أمر سلبي والاستجابة أمر إيجابي، والاختيار لك.
    الآن، كمدير قد يتصرف موظّٓفوك بطريقة وقحة أو مستهترة تجاه العمل المنوطين به، يمكنك أن تختار.. إما أن تستجيب وإما أن تقوم بردة فعل.. وهذا الاختيار سيكون له نتائج مستقبلية في علاقتك مع موظفيك.

    لا يقصد الكاتب أن تكون مثالي هادئ دائمًا! هذا مستحيل، ولكن يجب اختيار الاستجابة أكثر بكثير من اختيار رد الفعل، وعند القيام بـرد الفعل، اقصِدْ السلوك لا الشخص.
    فأحيانا قد يكون الشخص المستهتر من هذه الفئة:
    كل فعل كريه هو صرخة استغاثة.
    صيغة النجاح GEL: 
    • مكتشفي الخير G / good finders
    • توقع الأفضل E / expect the best
    • الإخلاص L / loyalty
    1. فوائد مُستخلصة من الـ G
    2. انتقد الأداء وليس صاحب الأداء.
    3. عمل أداة للتعليق على أداء موظفيك، قام الكاتب، بشرح أداة سماها: لوحة أنا أحب/أقدر ... لأن. عبارة عن بطاقات صغيرة، توزع للموظفين وكل موظف/مجموعة موظفين، يذكر شيء يُعجبه في زميله، شريطة أن يكون الشيء محدد، مثلا: تعجبني مدونة الخبّاش لأن مالكها (منير) لا يحب الكيبوب! وهكذا.
    4. أمسك بموظفك وهو يقوم بشيء بالشكلِ الصحيحِ، وشاركه مديح صادق.
    5. قدم الثناء في العلن، واللوم على انفراد.
    6. الكل يتعطش للإطراء، مهما حقق من نجاحات.
    1. فوائد مُستخلصة من الـ E
    2. الفرق بين الشركات الجيدة والممتازة هو التدريب، فالأولى تُخفض من الميزانية المخصصة للتدريب في أوقات الضيق المالي، بينما الثانية تزيد منها.
    3. لا تقطع وعدا من دون خطة عمل، المدير الفعال لا يقدم أي وعد لموظفيه، إلا إذا مدهم بخطة تجعل هذا الوعد ممكنا، عندما يتوقع من شخص ما القيام بعملٍ ما، فإنه يمده بخطة عمل لتحقيق الهدف. يُعاني من نقص الانتاجية، حفزه ومده بخطة عمل.
    4. السعادة.. الفرح.. الامتنان.. هي لغات عالمية يفهمها البشر، مهما اختلفت أعراقهم وأجناسهم (أمر مفطور عليه الإنسان) لذا قدم امتنانك لمديريك أو مرؤوسيك أو أياً كان.
    5. أنت لا تعمل أربعة وعشرين ساعة يومياً، لكنك تمثل شركتك أربعة وعشرين ساعة يومياً.
      1. فوائد مُستخلصة من الـ L
      2. إخلاصك لمُنظمتك يبدأ بإخلاصك لنفسك.
      3. إذا عملت لدى شخص ما، فاعمل لديه بإخلاص، فإذا كان يدفع لك أجراً، يُلبي حجاتك الأساسية (قوت يومك) كُن مخلص، يمكنك ذمه وإهانته ولومه هو والمؤسسة، لكن بعد أن تستقيل من منصبك، وعندما تصبح خارجاً، قُلْ ما شئت. 

      علم قمة الأداء

      على الأرجح لهم علم بالخطة.. بالطريقة.. بالهدف.. بالميزانية.. بالكمية التي ينبغي إنتاجها.. هنا عليك كمسؤول/مدير/قائد أو أيا كنت، أن تعتبر هذا التفكير (علامة تحذيرية)، على الأرجح ليس لهم علم.. [لذا قم بما ينبغي لتوصيل المعلومة ولتذكيرهم].

      من هذا المُنطلق شَدَّدَ الكاتب على ضرورة إتقان الاتصال، باعتباره عنصر فعال في إنتاجية الشركة، فأي خطأ سيكون له تأثير كارثي.

      مع إردافهِ لأمورٍ أخرى كمعرفة أنماط الشخصيات المختلفة للناس من أجل حسن الاتصال والتعامل معهم، فالمدير الذي يقول: "أنا أعامل موظفيي بنفس المعاملة"، سيكون مدير غير فعال بدرجةٍ كبيرة.

      هذا أصغر جزء من أربعة فصول وفي عدد صفحات قليل.

      تحفيز أصحاب قمة الأداء

      جزء من ستة فصول، هل يمكنك أن تبقى مُحفّزاً؟ أو هل يمكنك أن تبقى ثابتاً على الهدف؟

      صيغة A4 لاكتساب التحفيز:
      • الوعي Awareness
      • الافتراضات Assumptions
      • التحليل Analysis
      • الفعل Action
      1. فوائد مُستخلصة من الـ Awarenesses
      2. عندما نتحدث عن الوعي، فنحن نتحدث عن.. لماذا؟.. لماذا تقرأ في هذه المراجعة؟ لماذا ستأيد وتشارك إجاباتي في مجتمع كورا العربية؟.. الإجابة الصادقة عن هذه الأسئلة هي "تحفيزك الشخصي"، حافز لم يرغمك عنه أحد بل فعلته من تلقاء نفسك.. [دافع ثم فعل].
      3. لتحفيز الآخرين، يجب عليك اكتشاف دافعهم/هدفهم/سببهم/مصلحتهم، حيث أنهم لن يشعروا بالتحفيز لنفس أسبابك الخاصة، ومن ثُمَّ تشجعهم على اتخاذ الفعل.
      4. ثلاث أنواع للتحفيز: 
      5. التحفيز بالخوف.. [في بعض الأحيان ينجح].. فمثلا في حالة أزمة اقتصادية ما، عُمال كثر ووضائف قليلة، سيبذل الكثير من العمال، جهد وإتقان أكبر، لضمانِ مناصب شغلهم، أو في حالة تفشي جائحة عالمية كـفيروس لا قدر الله! سيصبح جُلْ الناس مهتمين بنظافتهم الشخصية، أو عندما أقول أن عدم اشتراكك في القائمة البريدية لمدونة الخباش، سيجعلك تفوت الكثير.
      6. التحفيز بالمكافأة.. حمار يجر العربة مع جزرة تتدلى أمامه. كاتب يستمر بطرح المقالات مع ارتفاع رصيد الأدسنس. كلاهما نفس الشيء.. [ليس دائما ينفع].
      7. التحفيز بالتغيير أو النمو.. تغيير تفكير/دافع العامل، ينبغي جعله يرغب في تأدية عمله على نحو ممتاز، منحه أسباب لهذا، كـتحقيق طموحاته في هذه الحياة.. [المصلحة المشتركة للمدراء والموظفين].
      1. فوائد مستخلصة من الـ Assumptions
      2. احترم إرث العامل.. احترم معتقده.. فلست بمسؤول عنه، احترامك هذا سيسمح لك بالحصول على أعلى قدر من إنتاجه، حيث "إنه سيجاهد للقيام بعملٍ أفضل من أجلك ومعك".
      3. الافتراض القائم على قدرة الشخص المدعي للخبرة، من خلال سيرته الذاتية المبرهجة -المبالغ فيها- سيتسبب في عدة متاعب في الإدارة ويتم دفع الثمن هذا الافتراض، عن طريق خسارة الإنتاجية.
      4. كبر السن لم يعد دلالة على الحكمة، كما لم يعد صغر السن دلالة على الجهل.
      5. الافتراض القائم على الشخصية فقط، لهو خطأ وسيؤثر على الإنتاجية بشكل مهلك، فهذا الافتراض أحيانا يؤدي لتولي أشخاص لمهام ليسوا مؤهلين لها.. [لا تغرك شخصيته/ها الرائعة].
      1. فوائد مستخلصة من الـ Analysis
      2. يقصد بالتحليل التعلم.
      3. ثلاث عوائق تمنعك من النجاح في هدفك المحدد: الخوف، الشك، القلق.
      4. خذ ورقة وقلم، واكتب أكبر عشر مخاوف وشكوك ومسببات للقلق لديك، إحتمال أن تجد: سبعة أو ثمانية قد حدثت بالفعل أو أن حدوثها غير ممكن، والثلاثة الباقية، لن يكون بإمكانك السيطرة على واحد أو اثنان منها، وعليه ستجد عنصر أو عنصرين يمكنك السيطرة عليهم.
      5. لا تبدد طاقتك على المخاوف التي لا يد لك فيها، وجه طاقتك لـ التي لك يد فيها.
      1. فوائد مستخلصة من الـ Action
      2. إذا وجدت نفسك متورطا في سلسلة من الأخطاء خلفك، لا تهتم لا بالماضي ولا بـالمستقبل واهتم بالحاضر -قم بما عليك فعله.
      3. أن تعتقد أن هنالك شخص واحد بإمكانه القيام بعمل عظيم لهو محض خرافة.
      4. المنطق لن يغير الشعور، لكن الفعل سيغيره.
      طالع/ي هذا.. سيفيدك: مراجعة كتاب أسرار عقل المليونير

      نقد كتاب قمة الأداء

      • كثرة الاقتباس (المبالغ فيها).
      • الخلط بين الإدارة والقيادة -كما سبق وأسلفنا.
      • التشوش في الفصول والمداخلات الخارج عن الموضوع، مما يسبب في تشتت القارئ، بصيغة أخرى حشو.
      • تكتب في القيادة والإدارة، حبذا لو استشهدت بمصادر علمية، بدلا من كتب تنمية أخرى.
      • أعجبني الملخص المتواجد في نهاية كل فصل -على شكل نقاط- بعنوان مبادئ الأداء.
      • الطرح القصصي الواقعي -ما زعم به الكاتب- الممتع إلى حد ما، هذا أسلوب الكتاب بشكل خاص والكاتب بشكل عام، بما أن القصص تثبت في الذاكرة ويتقبلها العقل، فهذه خطوة جد ذكية.
      تقييمي للكتاب 3 من 5.
        بهذا أكون قد انتهيت من هذه المراجعة، مما يُتيح لك كـقارئ/ة إزالة بعض التشوش الذي قد تجده عند القراءة لأول وهلة. الآن.. فضلاً يمكنك مشاركة المراجعة في مختلف وسائل التواصل والإشتراك في القائمة البريدية للمدونة.
        في ظل عالمنا التنافسي، قد تحجم عن هذه الفكرة، وسيكون التساؤل: هل أنا في غنى عن المُنافسين؟ هو أول ما يطرأ في بالك كناقم لها، هل هذا تفكير شرير؟!

        author-img

        محمد منير

        تعليقات
        ليست هناك تعليقات

        إرسال تعليق

        add_comment

        إرسال تعليق